Ignorer les commandes du Ruban
Passer au contenu principal

نتمي الطرائد المسموح قنصها إلى ثلاثة أنواع:
الطرائد الكبيرة (الخنزير البري).
الطرائد الصغيرة المستقرة (الأرنب البري، القنية، الحجل، التدرج، الحمام البري واليمام، والقبرة).
الطرائد المهاجرة البرية (السلوى، ترغلة الغابة، دجاجة الأرض، الحمام الأحمر البنفسجي،السمنة بأنواعها) و الطرائد المائية (الإوز، البط، الحذف، العفاس، شنقب المستنقعات).

الخنزير البري

هذا هو النوع الوحيد من الحيوانات الكبيرة التي تدخل ضمن الوحيش في المغرب.

يعيش الخنزير خاصة في الأماكن التي تتوفر على غطاء نباتي كثيف. يمتد نطاق عيش هذا الحيوان في المغرب من الريف إلى الأطلس الصغير. وينشط الخنزير خلال الليل عموما وعند الغسق، وهو يعيش في قطعان أو مجموعات عائلية، حيث الذكور المسنة تعيش غالبا على شكل انفرادي

يمكن قنص الخنزير طيلة أيام الأسبوع ما عدا يوم الجمعة بالنسبة للقناصة المغاربة والأجانب المقيمين، ويسمح بقنص خنزير واحد لكل قناص خلال يوم قنص واحد.

الإحاشة هي الطريقة الوحيدة التي بواسطتها يتم قنص الخنزير، وتتم تحت إشراف مسؤول يمثل قطاع المياه والغابات.

​​​
 

الحجل


يعد الحجل أفضل طريدة لدى القناصة المغاربة، إذ يتواجد تقريبا بجميع التراب الوطني وبمختلف الأماكن: الغابات والسهول الفلاحية والسهوب الشبه الجافة والواحات ووسط الصحراء.

تمتد فترة التزاوج عند الحجل من شهر يناير إلى شهر يوليوز، وتبدأ فترة قنصه من شهر أكتوبر إلى شهر دجنبر.

مكن قنص الحجل بطريقة القنص مشيا إلى الأمام، وتعد أعداد هذا النوع في تناقص كبير بسبب القنص العشوائي، وتدهور مواطن العيش والإفتراس والإزعاج.

​​​

الأرنب

أصبحت الأرانب البرية نادرة في المغرب. إلا أنها تظل موجودة في المناطق الجبلية والغابات .

يفضل الأرنب الأماكن المفتوحة، مثلا سهول الحلفاء بالمنطقة الشرقية. وينشط ليلا خاصة خلال فترة الغروب والفجر، ويلازم مرقده طول النهار، حيث يعيش على شكل انفرادي.

يمكن قنص الأرنب بطريقة القنص مشيا إلى الأمام، إذ تبدأ فترة قنصه من شهر أكتوبر إلى شهر دجنبر. ويمكن قنص الأرنب أيام الأحد والعطل الوطنية.

ويعد الأرنب عرضة للإنقراض، خاصة بسبب القنص العشوائي.

​​​ style=

القنية

تتواجد القنية بجميع الأماكن ما بين البحر الأبيض المتوسط والصحراء، وتستقر بالواحات وبجانب المزروعات، ونجدها في الغابات والأراضي المزروعة. وتفضل القنية الأماكن غير الرطبة المتواجدة بالقرب من المزروعات.

يسمح قنص القنية من أوائل شهر أكتوبر إلى نهاية شهر دجنبر، أيام الأحد والأعياد الوطنية.

يمكن للقنية أن تصبح بعض الأحيان مضرة، لذلك قد يسمح بالسيطرة على أعدادها.

​​​

اليمامة

تعتبر اليمامة من الطيور المهاجرة التي تغادر مواطن التوالد بشمال إفريقيا وأوروبا خلال شهري شتنبر وأكتوبر في اتجاه بلدان الساحل (السينغال وغينيا ومالي والنيجر) ولا تعود منها إلا بعد فصل الشتاء إبتداء من شهر مارس.

خلال تواجدها بالمغرب، تبحث اليمامة على الأماكن التي تضمن لها السكن والعيش والتوالد مثل الغابات والسياجات النباتية المشوكة وحدائق الليمون والزيتون وأشجار الأركان المجاورة للأماكن المزروعة.

قنص اليمامة مفتوح من يونيو الى يوليوز بجهة سوس ماسة درعة، في يوليوز وغشت بالمناطق الشمالية ومن يونيو إلى غشت ببقية البلاد.

يعد اليمام من الطرائد المفضلة لدى القناصة. إذ يتم قنصها عند الصباح الباكر وفي الفجر وفي وقت متأخر بعد الظهر.

​​​ alt=

السلوى

يعد طائر السلوى مهاجر ومستقر حيث جزء من أعداده (10٪) يمضي الشتاء في المغرب.

يمضي هذا الطائر الشتاء بالصحراء وإفريقيا الغربية، أما الربيع فينتشر بجميع التراب الوطني. حيث يتواجد بكثافة في السهول السقوية خاصة بتادلة والحوز والأقاليم الساحلية.

يفتح قنص السلوى في أوائل أكتوبر ويغلق في أواخر فبراير، حيث يتم بواسطة كلب مدرب. ويحظر قنصها داخل الغابة.

​​​ alt=

البط دو العنق الأخضر

يعد البط دو العنق الأخضر من الطيور التي تتوفر على أكبر رقعة تواجد في العالم، وهو طائر مهاجر جزئيا، حيث توجد ساكنة مستقرة.

في المغرب يوجد البط دو العنق الأخضر في جميع الأماكن الرطبة (البحيرات الطبيعية والبرك الصغيرة المغلقة والسدود...).

يفتح قنص هذا الطائر في أوائل أكتوبر ويغلق في أواخر دجنبر.

​​​ alt=

شنقب المستنقعات

يصل الشنقب إلى المغرب خلال شهر أكتوبر، ويلاحظ بكثافة في مستنقعات طنجة واللكوس وعرباوة ومولاي بوسلهام وحقول الأرز بالغرب، ويعود إلى أروبا في شهر مارس.

الشنقب طائر مهاجر، ويعد من الطرائد المفضلة لدى القناصة السياح نظرا لصعوبة قنصه.

يتم قنص الشنقب ابتدءا من افتتاح موسم القنص إلى أواخر شهر فبراير.

​​​ alt=

​​​​
الحي الإداري، الرباط -شالة
هاتف :0537765378 - فاكس : 0537768496